الرئيسيةالبوابةالمدوناتغرفة المحادثةمنتدى الصوربحـثالتسجيلدخولس .و .ج

شاطر | 
 

 أرهقني حبه...!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زائر

avatar

الجنس : انثى
عدد المشاركات : 382
العمر : 31
الإقامة : syria
العمل : فنون وموسيقا
المزاج : غالبا رواق
تاريخ التسجيل : 06/03/2008
السٌّمعَة : 8
نقاط : 59

مُساهمةموضوع: أرهقني حبه...!!   2008-07-27, 17:12


من أيام فصل الشتاء الباردة..
إلى أن جاءت أيام الصيف بحرارتها الدافئة...
دون أن أشعر وجدت نفسي أخطو نحو الطرقات التي شهدت ميلاد هوانا..
دون أن أشعر وجدت روحي تهفو إلى ذكراك ..
دون أن أشعر شعرت بك.....شعرت أني سوف ألقاك ...
شعرت أن النسيم يحملني إليك...يوم ممطر هو الذي افترقنا به ..
يوم شديد القسوة والبرودة ... لا أعرف كيف صار المطر كالحريق ..
صار يكوي وجنتي ..
صارت عيني مليئة بأوراق شجر الخريف تهوى على طرقات أهدابي بلا توقف ..
خطوت وذاكرتي لا يعنيها سوى قتلي..
وها نحن في أيام الصيف ...
كم اشتاق إليك حبيبي .. كم روحي تهفو إلى لقاءك ..
إلى ابتسامتك ..كم أذني تهفو إلى صوتك ..
كم عقلي يشتاق إلى منطقك الساحر .. كم اشتاقك قلبي حبيبي ...
تهوى الذكري على عقلي .. ويهوى معها قلبي في بحر الشجن ..
لو كنت أعلم كم ستقتلني اللهفة إليك في اليوم بدلاً من المرة ألف ألف مرة ..
لو كنت أعلم كم أني أحبك ما كنت دفعت بك إلى الهاوية ..
أين أنت حبيبي ؟
يبدو أنك طويت صفحتي من حياتك .. ولكن حبيبي الذكرى تفترسني ..
آه حبيبي لو ألتقيتك الآن ...لجعلت الجنة بيت حبك...وحبنا كل الازهار فيها...
عقلي: تمهل ولا داعي لأن يتمهل أكثر ... فأنت تدري من فعل به....
هذا قلبي: أرجوك لا تعتصرني فأنا بشر ولن أتحمل أكثر لحظة فراق ..
كدت أنهي الطريق ..
توقفت للحظة أفكر كيف أسطر حروفي المعبرة عن شعوري اتجاهك..التي أحيياها بدونك ..
هل أذهب إليه لأقول له كلماتي هذه...أم أكتبها ليتمعن بها بنفسه...
فكرت بها ألفًا من قبل وتراجعت آلاف ولكن يبدو أن هذه هي المرة الأخيرة ..
التي أفكر في هذا الحل فربما يكون طرق حياته طارق جديد! نعم أخشى ..
أخشى حتى مجرد إثبات ذلك أو عكسه عسى أن يكون هذا الطارق قد استوطن في خلجات قلبه .....
بكيت وبكيت فأرهقتني الدموع وأكثر منها الذكرى .. وأكبر منهما الندم......
فسمعت صوت يقول: أأرهقتك الذكرى كما أرهقتني ؟
هذا الصوت لا يمكن أن اخطأ به أبدًا فأذني تنتظره سنوات ..
ألتفت وعيناي تخشى من توهم أذني ..
لايمكن؟؟ عقلي لا يستطيع أن يصدق أهو وهم أم حقيقة ..
قلبي يرقص فرحًا..
نعم أنه هو ...
أنه حبيب عمري الذي لن أفكر أبدًا ما حييت في فراقه..


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أرهقني حبه...!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الفحيلة ـ منتديات الصداقة محبة :: +++ القسم العام +++ :: منتدى المواضبع الحرة-
انتقل الى: